ألا يكفي أنها لغة القرآن ....

إن الحديث عن اللغة العربية هو حديث عن الثرات والأصالة ...هو تشبت بالهوية ...بحث عن الرقي ...وطريق معبد للتقدم لأنه لا يمكننا الإقلاع دون الرجوع إلى الأصل ولنا أمثلة كثيرة بهذا الخصوص حيث الطفرة التي إتبعتها أغلب الدول الأسيوية الشهيرة مثل اليابان وكوريا ....فبدون االتشبت بلغتنا الأصلية والنضال من أجلها وترجمة كل الكتب الداخلية والخارجية لها لا يمكن أن نتقدم

وإذا كان الرجوع إلى اللغة العربية طريق نحو الرقي فمن جهة أخرى هو رضى الخالق وإتباع للدين ويكفينا فخرا أنها اللغة التي إختارها رب العزة والجبروت في كتابه العزيز حيت قال تعالى : "إنا أنزلناه قرآنا عربيا لعلكم تعقلون"فمن هذا المنطلق أظن أنه لم يبقى شيء أفضل من كلام الله عز وجل يعطينا شحنة مضافة تجعلنا نتشبت بلغتنا ونحبها

إن اللغة العربية تعرضت ولازالت تتعرض لمخططات دخيلة من أجل تهميشها بل والقضاء عليها ومعها الهوية العربية المسلمة نظرا للترابط القوي بين الأمرين، والشاهد على ذلك هو تعامل الإستعمار الفرنسي بالمغرب والجزائر إبان تحكمه في المنطقة والخطط المعروفة أنذاك لمحاربة اللغة العربية ولنا في الظهير البربري دليل قاطع على صحة الكلام، إذ مارست قوات الإحتلال في تلك الفترة كل شيء يمكنه زرع الفتنة بن العرب والأمازيغ من جهة ومن جهة أخرى جعل اللغة الفرنسية اللغة رقم واحد والمحزن أن تلك السياسات نجحت إلى حد ما في ذلك إذ لازالت مخلفاتها إلى الآن

وإذا كانت فترة الإستعمار العسكري وما صاحبها من إستعمارات ثقافية وفكرية ....خطيرة، فإن العالم اليوم يعرف إستعمارا من نوع آخر تقوده العولمة الحقيرة والهيمنة الغربية التي لا ترحم، إذ مع وسائل الإتصال الحديثة أصبح أمر تخريب المجتمعات وتصدير الثقافات الأخرى أمرا أسهل، خصوصا إذا توفرت الأدوات والوسائل لذلك، والشاهد في هذه الحالة الشباب العربي المسلم وتصرفاته المشينة فالسمة الغالبة بعد عن الأصل ،وتشبه بالآخر وماخفي كان أعظم ،إذ تجد الشاب يتصرف كفرد غربي ، والعجيب في الأمر حتى في طريقة حديثة يتعامل بلغة الآخر كما لو أن لغتنا العريقة بها نقص أو ماشابه، وهو الشيء الذي لا يمكن قبوله، إذ تجده نصف كلامه باللغة الفرنسية والنصف الآخر بالعامية والإستتناء هو بعض المصطلحات العربية التي تعد على أطراف الأصابع، فعلى سبيل المثال لا الحصر عوض أن يقول شكرا يقول "ميرسي" وإذا وجهت له السؤال عن سبب ذلك ينتقص من لغته بل ويسخر منها بدعوى أنها بالية... وهذا كما سبق القول نتيجة لمخططات غربية ناجحة إلى حد ما

أما الإدارات والشخصيات البارزة في المجتمع فحدث بلا حرج كما لو أننا بباريس ..وليس بالرباط أو مراكش أو سيدي بنور ....هذا فقط شيء قليل من المصائب التي تعاني منها لغتنا العربية

إن المطالبة بالتشبت بالهوية العربية المسلمة والذي يكرسه حب اللغة العربية والإمساك بها جيدا لكي لا نفتقدها في يوم من الأيام، ليس المقصود به عدم التعامل مع اللغات الأخرى أو عدم دراستها فهذا أمر بديهي فلا يمكن الرقي أيضا بدون إستفادة من الآخر والتعمق في فكره حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"من تعلم لغة قوم آمن شرهم "صدق رسول الله

ولكن تعلم اللغات الأخرى يأتي بعد دراسة اللغة الأصلية جيدا وإحترامها بالشكل الواجب، ولنقل تقديسها ويكفينا فخرا أنها لغة القرآن ، وأنها اللغة التي تحدث بها خمسة أنباء

وللحديث بقية

كاتب المقال:

التعليقات

نعم يكفي انها لغة القراءن
فمن تمسك بدينه تمسك باللغته
ومن فضل الجري وراء العولمه بدون وعي او ادراك فما للغه الا اثبات لديه علي التطور

نعم انها لغة القرأن ، لكن هي ايضا لغة ابو نواس ، ولغة ابو جهل ، ولغة ابو لهب ، ويقال انها ايضا انها لغة ابليس لأن العربية هي لغة الجنة وابليس الشيطان كان يعيش في الجنة كان يتكلم العربية في الجنة وعندما طرده الله من الجنة بقي ابليس يتكلم اللغة العربية في الارض ، وسيتكلمها ايضا في جهنم .. اذن فالعربية هي لغة اهل جهنم ايضا ... تصبحون على وطن ..اتمنى ان يعودو العرب جميعا الى وطنهم الاصل شبه الجزيرة العربية ...شكرا

هزلت....تعيب لغتنا وتكتب بها....أفلا كتبت بلغتك ورسوماتك البالية لنرى إن كنا نفقهها أم لا. ولكني أظنك أنت بشخصك المعيب لا تعرف تلك اللغة إلا نطقاً لا حرفاً.
أما قصة أن إبليس يتكلم بالعربية فلا أدل على ذلك منك فأنت تتكلمها ولست بأهلٍ لها وكذلك إبليس الجن يا إبليس الإنس. فحاشا وكلا أن يكون نطق الإبليسيْن (أنت وصاحبك) منقصةً لهذه اللغة بل على العكس. لأنه إن دل ذلك على شيءٍ فإنما يدل على صلاحيتها. وقد حكى الله على لسان أنبيائه السابقين قصصهم مع قومهم ، أفيعني هذا أنهم كانوا يتحدثون العربية؟ اللهم لا إلا في منطق الأبالسة الذين تعرفهم وتقر عينك بصحبتهم.
واعلم أن أبا جهل وأبا لهب قد قامت عليهما الحجة والمعجزة لنطقهما بهذه اللغة التي تعيب. وكذلك ستقوم عليك إن شاء الله.

يا حسن الوجه توق الخنا ... لا تخلطن الزين بالشين
ويا قبيح الوجه كن محسنا ... لا تجمعن بين قبيحين

الأخ أسامة:

كل المغاربة لهم نفس الحقوق في بلدهم سواء تكلموا العربية أو الأمازيغية أو الفرنسية أو العبرية ... دعوتك للعرب للرجوع إلى الشرق، ربما تكون مزاحا، لكن مثل هذا المزاح قد يصبح كراهية وعنصرية. أتمنى أن يتوقف العبث بمثل هاته الأفكار الهدامة وأن نعمل جميعا لبناء مغرب حر ومتقدم.

أخوك أحمد

اللغة هي بالدرجة الاولى وسيلة للتواصل سواء كانت اماز يغية او عربية او ...... المهم فيها الافكار التي يراد ترويجها من خلال ما ننطق به من كلمات حتى لانسقط في عنصرية اللغة ونجعلها دريعة للهجوم على الآخر.الاجدر بنا ان نبحث عن الطرق والوسائل لكي نجعل لغتنا لغةلها قوة و مناعة _ان تصبح لغة علم _لا لغة كلام و ثرثرة و نبكي لان شبابنا يقول هده الكلمة بدل تلك --لا لممممممممادا

اللغة يا هذا ليست لها وظيفة تواصلية فهي تحدد من اكون و من تكون و كفى من هذا الخطاب الدي هفه هو اقصاء الامازيغية بدافع ان الهدف تواصلي
اذا كان كذلك فلنتواصل بالامازيغية فهي الاجدر
الهدف كل ذي حق يأخد حقه
و الامازيغ مضطهدون..

أما علمت "يا هذا" أن المصطفى صلى الله عليه وسلم قال: "العربية هي اللسان" فمن حيث دريت أم لم تدرِ أنت عربي وهذا لأنك تنطق بها ، أما عربية العرق والقبيلة فجاء الإسلام ليبعدها وقد أبعدها. أما سمعت عن قصة الأقرع بن حابس وعيينة بن حصن وهما عربيان عرقاً جاءا إلى النبي وعنده صهيب "الرومي" وسلمان "الفارسي" وبلال "الحبشي" فقالا للنبي صلى الله عليه وسلم: أبعد هؤلاء الأعبد لا يجترئون علينا ، فنزل الوحي من السماء من عند العلي الكبير ليدافع عن الرومي والفارسي والحبشي (وهم كما أسلفت عرب في حقيقة الحال) فقال: "ولا تطرد الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ما عليك من حسابهم من شيءٍ وما من حسابك عليهم من شيءٍ فتطردهم فتكون من الظالمين" فنبه القرآن العربي النبي العربي بألا يطرد "الأعاجم" (في مفهومك وفي مفهومنا سادة الصحابة والسابقون الأولون) ليسمع القرآن العربي لسادة العرب في زمانهم.
أنت عربي وأنا عربي وكل مسلم يجب أن يكون عربياً لأنه بالعربية نزل القرآن وبها يُفهم وبها تكلم نبي الأمة وهي اللغة التي اختارها الله تعالى لخير كتبه وخير خلقه. أما العرق والأصل فلا وزن له لأنه "لا فضل لعربي على عجمي إلا بالتقوى".
وأخيراً، أما سمعت بتلك القصص التي ذكرتُ أم أنّ أمك "فرنسا" التي أرضعتك كره العرب والمسلمين (لأنه بكرهك العرب فقد كرهت الإسلام والمسلمين كما أسلفتُ) ما علمتك من هذا شيئاً وقد قيل "دواء العي السؤال" فأنت عييٌ جهول ، أفلا سألت قبل أن تخبط خبط عشواءٍ فنفهمك؟ أفلا قرأت فعلمت؟ اللهم لا لأنه "قد بدت البغضاء من أفواههم وما تخفي صدورهم أكبر".
وللفائدة أفلا ترجمت لنا ما كتبتَ أو كتبتُ برسومك المضحكة لنرى كم من القراء سيفهمها؟

لا يجوز ان نسمح لأنفسنا بالتكاسل و القول بان الله سيحمي العربية...الواجب الكثير من الجهد لحماية الهوية الوطنية من الإجتياح الفرنسي...السلام عليكم

انا مع كل ما يحافظ على لغتة اكن لة كل تقدير واحترام
ولكم منى كل امنياتى بالتوفيق

anni 3arabi waou7obbo lo5ati kathira wa ou7ebbou 9irata al 9orani wa laken enni mach5obbo bi dirasati lianni badatou ouraji3ou fi drousi le enjazi al mobarate al dira siya wa allathi you7ebbou an youraji3a ma3i ameurbelkhir2008@hotmail.fr

شكر الله سعيكم وبارك في جهدكم

أسامة :سامح الله على من أسماك أسامة ؛ظنك ستكون شبيها بمن سبقوك في الجهاد و رفع راية الله و الحق ؛ تطلب منا أن نعود إلى الشرق آه خطاب يهوديي موثق لدى ولي أمرك آندري آزولاي.تريدنا أن نرحل لتنشروا في الأرض فسادا يا يهود يا محتلي المغرب؛ تحاول الإستناد بحائط مائل يتسقط و إياه في نار كرهك المزعوم. الأمازيغ أرقى من أن يكرروا عباراتك يا يهودي أنت من سيرحل و لكن ليس إلى بلد آخر تنشر فيه ما بدأت في المغرب و إنما إلى جهنم و بئس المصير.
في النهاية غير إسمك فهو عربي و لا يلائمك حتى حاول أن لا تعيش في تناقض تكره العرب و تحمل إسما من أسمائنا ما هذا النفاق يا هذا.

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته اللهم صلي على سيد الخلق و افصح العرب و على اله و صحبه و من تبعه الى يوم الدين , ان القران كلام الله سبحانه و تعالى و من الواجب على من اتقى الله ان يتخلق بالقران لاخرته و دنياه و حتى يفعل هدا يجب عليه فهم القران كلمة كلمة, ادا فالننصر انفسنا بالله باتقان هده اللغة التي انزلها خالق السماوات والارض من السماء الى الارض والنتق الله في انفسنا و ديننا و لغتنا و ما امرنا الله به و السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته

بارك الله بكم موضوع في قمة الاهمية
وطرح مميز

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
للأسف الشديد صارت كل دولة من دول الشمال العربى مغزية فكرياً وثقافياً وأصبحنا نستعر من لغتنا وثقافتنا التى هى أهم وأغلى واحلى لغات العالم فهى اللغة الوحيدة التى تكلم الله بها فى كتابه مخاطباً البشر .. فصارت المواقع والمنتديات تهتم باللغة الإنجليزية والفرنسية لكى يذيع صيتها وصار كل من أراد ات يلفت الانتباه له ان يتحدث بلغة اجنبية ونسوا هؤلاء الجهلة ان من يتحدث اللغة العربية شرفا له وليس للغة .. فاللهم أعزنا باللغة العربية

ان لغة العربية لغة القران
ولغة التراثنا الاصيل ايضا

قال سبحانه وتعالى (واعنصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ) أرجو منكم التفكير في مغزى هذه الآية الكريمة واكتفي بها وشكرا

شكرا جزيلالك وبارك الله فيك تعبير رائع وتشكر عليه لكن في بعض التعليقات احسست انها سبة وما فهمت هل هي عليك (الله يهديهم ولا على غيرك ) والله ما ادري بس افدتنا كثير ومشكور وان افتخر بلغتي العربية