حلم البيضاء المؤجل!!

اليوم العالمي للمسرح
2008-مارس -27
كلمة منتدى العشرة
بمناسبة اليوم العالمي للمسرح
حلم البيضاء المؤجل!!

كثرالحديث عن جبر الضرر,وعن تصحيح المسار, أو الخط التواصلي بين مختلف شرائح المجتمع المغربي, هذا الجبر المتمثل في تعويض رموزه التي أصابها ما أصابها من بطش ونالها ما نالها من إقصاء وتهميش وبتر لكل معالمها الجميلة ,ومن الرموز البيضاوية التي طالتها موجة الإقصاء يبقى الحيف الذي طال المسرح البلدي البيضاوي الأعمق والأكثر ضراوة على نفس المثقف والفنان والمتتبع للحركة المسرحية بالبيضاء. ذلك أن هدم معلمة من حجم هذا الهرم وفي الظروف التي تمت بها وبالطريقة التي كانت, يبقى ضررا ينتظر الجبر
من للبيضاء بذلك العمق الثقافي والتاريخي الذي كانت تمثله معلمة كالمسرح البلدي؟؟
اليوم يبدو أن إرادة البلاد العليا تواكب طموحات وتطلعات الفئات المغربية الحاملة للواء الثقافة والمواطنة في هذا البلد الأمين¸وما الاختيار لرمز من رموزه المسرحية على رأس وزارة الثقافة إلا ترسيخ لهذا الاتجاه البناء الذي يدفعنا إلى الإحساس بأن الوقت قد حان لنطرح الأسئلة العميقة في مسألة جبر الضرر هذه.
هذا الصمت يجب أن يزول, لا نبحث اليوم عمن ساهم أو لم يساهم في تقويض هذا الرمز بقدر ما نطمح إلى إنطاق مدينتنا باللغة التي أتقنها الرومان واليونان قبلنا...
ونحن عندما نريد فلأن تلك الإرادة –لا محالة- ستجد لها الصدر المتقبل المنصف,
تلك المعلمة البارزة التي كانت تحكي هموم المدينة, وتغسل أشجانها, وتروي ظمئها إلى السمو الأخلاقي والمعرفي, هدمت في يوم أسود حالك بكت بصمت فيه ساكنة المدينة بأكملها.
المسرح الذي شهد أعظم المسرحيات العالمية والوطنية والذي رددت في فضاءاته أشجى الأشعار لأكبر الشعراء العالميين والعرب أتت جرافة ماكرة في غفلة من صوت الحق فأحالته قاعا صفصفا لا نبض فيه ولا حياة
هذا المسرح الذي شكل تقويضه هدم وإحباط وشرخ لنفس كل المعنيين بالفعل الإبداعي ألا يستدعي منا وقفة مسائلة في اليوم العالمي للمسرح؟؟
ألا يجب على من يخططون لجبر الضرر الناجم عن سنوات الجمر أن يفكروا في طريقة تعيد للمدينة ثقتها بالفعل المسرحي وبالمستقبل المغربي, مستقبل المغرب الجديد؟؟
ألا يجدر بنا اليوم أن نتساءل عن سبب إهدار فرص النهوض بمسرحنا بإسناد أمورقاعاتنا لمن لا صلة لهم بالفعل المسرحي؟؟
ترى كيف سيكون عليه مسرحنا ومسرحينا لو متعناهم بثقتنا وجعلناهم على رأس تدبير شؤون مسارحنا وقاعاتنا؟؟
مسرحنا يلزمنا وقفة محددة زمنيا نسلم من خلالها المشعل الى ذوي العزم الصادق من أجل رفع الاقصاء وجبر الضرر والاقلاع من جديد نحو الوجدان والعقل والجسد آلة الممثل التي لا تصدأ

كل 27 مارس ونحن وانتم على حلم وأمل....

أصالة عن أعضاء منتدى العشرة
ونيابة عن كل المهتمين في المغرب

إمضاء
عبد العظيم الشناوي مسرحي وفنان
ليلى ناسيمي شاعرة
محمد الرويسي مناضل وأديب مغربي
حسن سامي مسرحي وناشط جمعوي
توفيقي بلعيد مناضل وأديب مغربي
نعيمة الصوروي
عزالدين الفلالى مسرحي وناشط تربوي
محمد اللغافي مناضل وأديب مغربي
رشيدة فقري شاعرة
عبد الرحيم الحمصي شاعر
محمد منير رسام و كاتب
عبد الهادي الشاي فنان سنمائي
المفتي جمال تاجر
ادريس عبارة شاعر
د.ادريس ابو زيد صحفي وشاعر
فراس ندير مثقف
مولاي الطاهر الاصبهاني فنان مسرحي
عبد القادر شبيه صحفي
عزيز صدقي عامل
ذ.مالكة عسال شاعرة وكاتبة
برحو محمد فنان
أحمد طنيش فنان وصحفي
لهلالي بوشعيب فنان مسرحي
حسن برطال اديب
عزيز باكوش
خديجة الرويسي بيت الحكمة
عبد الفتاح بناني بيت الحكمة
نعيمة الرويسي بيت الحكمة
دلال غزار بيت الحكمة
محمد بناني بيت الحكمة
مريم غزار بيت الحكمة
عبد اللطيف سرحان استاذ واطار تربوي
حمزة غلواني منشط وفنان مسرحي
الشرقاوي محمد استاذ
الرمضاني محمد استاذ
جمال الدين الخدالي استاذ
ميلود عفيفي فنان تشكيلي
محمد المبشور نقاش
بلتاي عبد الله متقاعد
هشام السعدي مواطن غيور
مترجي بن محمد موظف
بن جدية عبد الحق دليل سياحي
عزيز اخياط مهتم بالمسرح والادب الامازيغي
محمد بولعيش فاعل جمعوي
محمد الهواضري شاعر
المختارالبياضي مثقف
أيوب مليجي شاعر
حسن بواريق مستشار قانوني

مشاركات القراء:

التعليقات

اللغة ولادة.
اللغو عقم.
أما التاريخ فهو لا يقوم الا على الفصل العميق بينهما

عن عبدالحميدبن داوود