روسيا تتكلم عربي

دخلت روسيا سوق الإعلام الفضائي العربي بإطلاق قناة ناطقة بالعربية، "روسيا اليوم" يوم الجمعة الماضي رغبة منها في استعادة تأثيرها في المنطقة. وكذلك لمواجهة القنوات الغربية بالعربية، والتي أصبحت تتكاثر وكانت آخرها القناة الفرنسية 24. ويتنافس أيضا في هاته السوق الإخبارية التي بدأتها الجزيرة كل من أمريكا بقناة الحرة وألمانيا و وبريطانيا بقناة البي بي سي التي ستنطلق قريبا. هذا الإهتمام يبين أن العربية لا تزال لغة التواصل المفضلة مع أزيد من 300 مليون شخص.

وبالمناسبة، أحب أن أكرر ما قلته سابقا بأن الحاجة إلى قناة مغربية باللهجات الأمازيغية هو مطلب ضروري لأن ما تقدمه القناتين الوطنيتين من البرامج الأمازيغية قليل جدا مقارنة مع العربية والفرنسية و لا يلبي رغبة المواطنين الناطقين بتلك اللهجات، خاصة وأنه لاتوجد قنوات أجنبية بالأمازيغية كما هو الشأن بالنسبة للعربية.

كاتب المقال:

التصنيفات:

التعليقات

أنظر إلى الدول التي تعي أهمية اللغة العربية، روسيا تطلق قناة ناطقة بالعربية ... بينما الإعلام الرسمي المغربي يراهن على لغة لا تتكلمها إلا أقلية (الفرنسية) ... لقد ذكرتني بكلمة قالها المهدي المنجرة في محاضرة كنت قد حضرتها قبل أربع سنوات : أتحدى أي واحد يقول بأن هناك دولة في العالم اخدت طريقها الصحيح نحو التنمية دون الإعتماد على اللغة الأم، و ضرب لنا مثلا بالهند و اليابان و إسرائيل و البرازيل بالإضافة غلى محاولة كانت قد قامت بها سوريا في الثلاثينيات، حيث قامت بتعريب كلية الطب ...

نشكر طاقم قناةروسيا العربية ونشكر الحكومة الروسية على الالتفاته الطييبة لفتح هذه القناة . والحق يقال اننا اصبحنا نشعر بالامتداد التاريخي مع الشعب الروسي فشكرا لكم .
الاخوة في قناة روسيا اليوم هل توجد مراكز تكوين مجانية في في الاخراج السنيمائي او التصوير الصحفي ولفترة قصيرة ؟
ولكم مني كل التحيات ومرة قادمة انشاء الله