ساركوزي وقضايا اللغة

لمعرفة المزيد عن أهمية قضايا اللغة في برنامج الرئيس الفرنسي الجديد نيكولا ساركوزي، بحثت في الأخبار عن كلمتي "ساركوزي" و"اللغة" واكتشفت المعطيات التالية:

ترتيبات مابعد الحرب أدخلت نصف الأمبرطورية المجرية النمساوية تحت النفوذ السوفياتي، فما كان لساركوزي الأب، الأرستقراطي الذي قضى بعضا من طفولته في سويسرا حيث تعلم اللغة الفرنسية، إلا أن يحزم ما تيسر من أمتعة ويقصد باريس كلاجئ سياسي. فتحت فرنسا يديها لبال ساركوزي، ووضع الحظ في طريقه فتاة فرنسية باسم أندري أحبها وتزوجها، لكنه ظل يتردد في طلب الجنسية الفرنسية، رغم إلحاح الصهر، وبالكاد وافق على فرنسة اسمه إلى بول، من ذلك التزواج ولد نيكولا عام 1955، متوسطا الشقيقين غيوم وفرانسوا، وتفادى الأب أن يعلمهم اللغة المجرية، لكي ينشأوا فرنسيين أقحاح. (المغربية)

والد ساركوزي قرر الإنخراط كمرتزق في كتائب فرقة "اللفيف الأجنبي" للجيش الفرنسي التي وجهت للخدمة في الجزائر… حصل والد ساركوزي على الجنسية الفرنسية، بعد أن خدم في الجيش‮ ‬الفرنسي‮ ‬مدة‮ ‬خمس‮ ‬سنوات،‮ ‬قضى‮ ‬أربع‮ ‬سنوات‮ ‬منها‮ ‬في‮ ‬مدينة‮ ‬سيدي‮ ‬بلعباس‮ ‬ ‮…في ظل وضع عائلي متأزم نشأ نيكولا ساركوزي، الذي تحصل على شهادة البكالوريا عام 1973م، وذلك بعدما التحق بمدرسة خاصة، بعد الفشل الذريع الذي مني به في دراسته في المدارس العامة…وقد حاول نيكولا ساركوزي الحصول على درجة دراسية أعلى من معهد الدراسات السياسية في باريس، إلاّ أن معدلاته الضعيفة ورسوبه في درس اللغة الانكليزية، منعاه من تحقيق ما كان يطمح إليه. (الشروق الجزائرية)

يقول ساركوزي: "انني آآمل ان يتمكن المهاجر بشكل قانوني ان يستقدم اسرته علي ان تتعلم اللغة الفرنسية ويؤمن دخلها المناسب ومسكنها الملائم. وهو مالا يعني أنني ضد تنوع اللغات.. لانه يمنح تنوعا ثقافيا.. ولكن الفرانكوفونية يجب ان تكون دائما في المقام الأول." (الأخبار المصرية)

وتذكر إيرينا موخوفا بأن مجلس الشيوخ الفرنسي صادق في يونيو (حزيران) عام 2006 على مسودة قانون تشديد شروط عمل المهاجرين. وقدم المسودة ساركوزى عندما كان وزيرا للداخلية. وينص القانون على عدد من الشروط الجديدة التي يجب أن تتوفر لدى المهاجرين بما في ذلك توقيع عقد مع الدولة حول القبول والاندماج وإتقان اللغة الفرنسية بشكل إلزامي. كما أن التواجد في فرنسا فترة 10 سنوات لا يمنح المهاجر صفة شرعية اوتوماتيكيا. وسيجري النظر لاحقا في كل طلب معين بشأن التواجد الشرعي بصورة مفصلة انطلاقا من معايير خاصة. وأحد المعايير الرئيسية هو درجة تكامل أطفال المهاجرين غير القانونيين مع الثقافة الفرنسية. (وكالة نوفوستي الروسية)

ويرى "آرون كابيل"، أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأميركية في باريس أن "جميع المرشحين في الخمسينات من عمرهم، لكن لا ندري ماذا سيقومون به بعد الانتخابات"، مستطرداً أنه "لم تبرز خلال الحملة الانتخابية أية قضية جوهرية، فضلاً عن أن السياسة الخارجية وأوروبا ظلتا غائبتين عن النقاش العام. كما أن المرشحين الرئيسيين ساركوزي ورويال لا يجيدان اللغة الإنجليزية، وستكون تلك المرة الأولى في التاريخ الفرنسي المعاصر. " (الإتحاد الإماراتية)

وأكدت المصادر أن مشروع ساركوزي يرمي، من ضمن أهداف أخرى، لإنقاذ اللغة الفرنسية من التراجع في منطقة كانت تُعتبر طيلة نصف قرن من أهم مناطق انتشارها، ويميل أكثرية الشباب في البلدان المغاربية، التي يصل عدد سكانها إلى نحو مائة مليون ساكن، غالبيتهم دون سن الخامسة والعشرين إلى استخدام العربية محلّ الفرنسية، التي كان الجيل السابق مُـسيطرا عليها. وفي هذا الإطار، يُرجح أن يُعلن ساركوزي عن فتح فروع لجامعات ومعاهد علمية وتكنولوجية فرنسية في البلدان المغاربية، بغية تحقيق هدفين في آن معا، يتمثلان بتقوية موقع الفرنسية أمام الإنكليزية، التي ما فتئت تنتشر في الأوساط الجامعية، وفي الآن نفسه إقفال إحدى المنافذ الرئيسية للهجرة نحو فرنسا، وأشارت إحصاءات فرنسية إلى أن أكثر من نصف الطلاب المغاربيين، الذين يُكمِـلون دراساتهم العالية في فرنسا، يبقون فيها ولا يعودوا إلى بلدانهم الأصلية. (إذاعة سويسرا)

كاتب المقال:

التصنيفات:

التعليقات

ارى ان الا وربين يتعاملون مع العرب بطريقه لا تدل على اى شى من التقدم ولا الرقى

حرام علبكم وعلى القانون الفرنسي انا عائلتي كلها بفرنسا لكن انا واخواتي 2 لا يمكن ان نعيش مع عائلتي للاننا تجاوزنا 18 سنة ولهذا نحن هنا وحيدات بالمغرب والله حرام عليكم

ساعدونا نريد حلا اتمنى ان انضم الى عائلتي علما بان والدي موجودا هناك يعمل بفرنسا اكثر من 30 سنة ولكم جزيلا الشكر