مشروع : دوِّن للنهضة العلمية !

بقلم : عُمر عاصي - طالب هندسة تطبيقية في مجال ماكينات وسيارات عن مدونة عمر تالك

بعد صولات وجولات في الشبكة العنكوبتية آلت بي المواقع حتى جعلت المرسى في موقع لإحدى الجمعيات الطلابية ، حيث عدد من المقالات والتقرير الرائعة ، فلم يروق لي إلا هذا العنوان صاحب الالفاظ الخشنة والجافة : تقرير يحذر من ندرة المحتوى العربي على الإنترنت .

اما عن سبب إختياري له ، فذلك لكثرة حديثي عن هذه النقطة مع اكاديمين وطلاب ذوي تخصصات علمية وقد تزامن هذا مع وضعي لأساسات مدونة علمية في مجال تقنية السيارات ، والسبب يكمن في حادثة بسيطة صادفتني منذ اول يوم دراسي لي - في الكلية - عندما عدت للبيت وعندما وجدت الفرصة رحت باحثا عما يغيث لهفتي من مقالات حول السيارات فلم اجد الا موقعا واحد .. !! وذات يوم شرعت بالبحث مرة اخرى عن فيديوهات تشرح عمل السيارة وانظمتها -وكان البحث باللغة العربية - فلم أجد سوى فيديوهات عن فن العمليات الجنسية ( النكاح وما يتبعه ) في داخل السيارة ، فعدت ادراجي خائبا كما تملكتني مشاعر الأسى على وضعنا وإيقاع اللوم على أهل التخصص .

في ذلك التقرير أثارني أيضاً ، الحديث عن تعزيز استخدام التكنولوجيا الرقمية في تفعيل المحتوى العربي في مجالات الثقافة والأدب والتاريخ والاجتماع. وهذا يخالف الواقع العربي .. فاليوم ندخل المواقع والمدونات فلا نجد حديثا سوى عن العلوم الإنسانية جمعاء وبالأخص الادب ، اللغة ، السياسة . وحقيقة ان العرب حتى في عصور الهزيمة والانحطاط الثقافي ، كانوا بارعين ايضا في اللغة والشعر مقارنة مع غيرهم ولكن ماذا عن العلوم الهندسية والطبية والحقوق والفنون الأخرى .. هل نتركها للغرب ؟؟؟؟

للأسف وفي ايامنا الحالية بينما الغرب متسابقين مع الزمن وقد وصلوا الى إختراعات تأكد انهم بدأو بنهج اخر في التفكير العلمي كالسيارات الخضراء ،، ففي الماضي كانوا يهتمون للسرعة والقوة فقط بينما نجدهم اليوم يهتمون بالبيئة والحفاظ على حياة الراكب أكثر من أي شيء . وإن الناظر لحال الحضارة العلمية الإسلامية ليجد ان هذه السمات التي بدأ الغرب بالعودة اليها هي تلك التي كانت في عصر نهضتنا .

فأين نحن من العلوم .. ؟؟ أين نحن من كتابة مواضيع علمية ، تقنية ، في مجالات الهندسة بالوانها المختلفة وأين نحن من العلوم الطبيبة والوانها المختلفة ؟؟ أين نحن من التخصصات المختلفة كعلم الرياضة الذي اصبح حاوياً للعلوم الفيزيائية والبيولوجية والكيميائية معا بينما نحن لا نعرف عنه غير انه مهارات واشكال وحركات .. كذلك العلوم كلها كالحواسيب والاليكترونيات والكهرباء والتصوير وغيرها من العلوم .

كما لا بد من الإشارة والتنبيه لاهمية الترجمة في النهضة العلمية .. فحال المسلمون الذي جعلهم ينتقلون الى النهضة العلمية في القرون الوسطى كان للترجمة افضال عظيمة فيه ، ولقد جاء في اكثر من مصدر ان الترجمة بدات منذ صدر الإسلام وإستشهدوا بذلك على ما نُقل عن الصحابة رضوان الله عليهم: “من عرف لغة قوم امن شرهم” . و من اشهر من تعلم السريانية في عهد الرسول هو زيد بن ثابت و قد تعلمها في ستين يوما و تعلم كذلك الفارسية و الرومية. كذلك في أن أقدم بردة في الإسلام تعود إلى سنة 22 ﻫ و عليها نص باسم عمرو بن العاص و به ثلاثة اسطر باليونانية و الترجمة بالعربية تحتها، و بالتالي الترجمة ظهرت في صدر الإسلام و ليس منذ العصر الأموي. وتطورت حركة الترجمة بصورة رهيبة في العصرين الاموي والعباسي عندما كان الخلفاء يدعمون هذه الحركة لهذا فإننا نؤكد على أهمية دراسة اللغات والنهوض بالترجمة ، فهناك من ابناء المغرب العربي من يتقن الفرنسية وكأنها لغة الام والليبيين يتقنون الايطالية وفلسطينيو 48 يتقنون العبرية ومعظم الاكاديميين يتقنون الإنجليزية لذا علينا إستغلال هذه المعارف حتى تكون اساس من اسس النهضة .

اما عن مشروع : دوِّن للنهضة العلمية ، فهو يُعنى أولاً وأخيراً بدعم النهضة العلمية في الأوساط العربية والإسلامية وحيث يتطلب من كل مَعنِي ومهتم فيه بأن يُنشى مدونة عِلمية ينشر فيها موضوعاً واحداً في الشهر على الأقل في مجال تخصصه العلمي او المهني او الأدبي - بحيث يعرض بصورة علمية - . والموضوع ممكن ان يكون على اشكال وهيئات مختلفة . مثل :

* مقال يعرض أهم المستجدات العلمية في ذلك المجال.
* ترجمة مقال علمي نُشر سابقا في موقع اجنبي مع ذكر المصدر .
* الحديث عن التجربة الدراسية ، مصاعب ، وطرق علاج .. .
* عرض مواد تساعد على فهم المواد ( متعددة الوسائط ) حتى ولو كانت منقوله .
* تناول نصوص تحفز طلبة العلم ( كالأيات القرانية والاحاديث النبوية والاخبار المتوارثة كذلك سير العلماء وعباقرة الحضارة العلمية من المسلمين او علماء اجانب . )
* كتابة مقالات تُسوِّق لهذا التخصص الدراسي وتحفز على دراسته من خلال عرض اهميته وافاق الابداع فيه ومصاعبه .
* احتواء اكبر عدد ممكن من المصطلحات العلمية الاجنبية مع ترجمتها ترجمة مفهومة .

من المهم جدا ً ان لا تنسى أيها المشارك او الداعم لهكذا مشروع ان الفائدة تعود عليك اولا من خلال ترسيخ القواعد العلمية والمفاهيم فالبحث والتنقيب أثناء كتابة الموضوع او الترجمة لا بد ان يوصلك لمعلومات لم تسمع بها من قبل او انه يعينك على فهم مواد لم تفهمها من قبل وهذا نفع عظيم غير الاجر والثواب الذي ستحظى به إن صحت نواياك كما ان وصولك الى معلومات غريبة عن تلك المعلومات التي تم تلقينها لك في الجامعة او الكتب المنهجية ، سوف تزيد من افكارك الابداعية ، وقد تمكنك من الإرتقاء في العمل فشتان بين الذي يعلم والذي لا يعلم .

كما ان الدارس للعلوم يجب ان يرسخ في ذهنه تلك المقولة التي وجهها الشيخ محمد الغزالي يوما لاحد طلبة الكيمياء الذي جاء يسأله عن مسألة تخصصية في علم الكلام : تعمق في علوم الكيمياء في اجدى على الإسلام من انكبابك على بعض قراءات دينية تخصصيه ليست مطلوبة منك , وحسبك من فقه الدين ما ينطبع في فؤادك وانت تقرأ القران الكريم , ثم سِر وراء نبيك البطل صلى الله عليه وسلم وتعلّم منه كيف غيّر الدنيا باسم الله .وانصرفت عن الطالب ولا ادرى هل اقتنع ام لا ؟ ! إنه مع كثير ٍ من الشباب يظنون التقوى : بذل اكبر وقت ممكن في القراءات الدينية , والأخذ بقدر يسير من شؤون الدنيا وعلوم الحياة , ولعمري إن الاسلام لا يكسب خيراً من هذا المسلك , ولا تنصر عقائده , إذا كان اهله في بلاهة الهنود الحمر , وكان اعداؤوه يملكون مكوك الفضاء !! . إملك ناصية الحياة بعلمٍ واقتدار تقدر على نصرة الحق الذي تعتنق , اما قبل ذلك فهيهات ولسوف يسبقك الدهاة والشطار. ( هذا لا يعني عدم التدخل في المسائل الدينية ولكن الأفضل ان نركز اهتمامنا في تخصصنا العلمي )

في مرحلة متقدمة يمكنننا المُضي في هذا المشروع بحيث نخطط لأول مدونة علمية عربية يديرها متخصصون وطالب جامعيون من العرب والمسلمين والمهتمين بهم تُدعى قُرطبة . تكون محل إلتقاء لكل من يهتم بالعلوم من ابناء الضاد والمسلمين عامة ممن يتقنون العربية كما وستكون منهلا لكل من يبتغي أي مادة من المواد العلمية .

أخيرا ، ان سهولة العمل في هكذا مشروع ومتطلبات النجاح لا تتعلق بالجوانب المادية بقدر ما تتعلق بعناية كل متخصص وأخر في نشر العلم - من منطلق ان نشر العلم عبادة حتى ولو كانت العلوم دنيوية - كما ومعظم الفعاليات في الفترة الحالية لن تكون إلا في الساحات الإفتراضية والشبكة العنكبوتية .

فهل هناك إستعداد للإنطلاق ؟ ؟ ؟

لأي إستفسار او إقتراح او حتى عرض مدونتكم العلمية - إن وٌجدت - نرجو ان تتواصلوا معنا :

3omartalk@gmail.com

يُرجى إرسال رابط الصفحة لِمن تتوفر فيهم شروط المشاركة ( الدراسة الأكاديمية + ساعتين فراغ لتحضير موضوع شهري )

مشاركات القراء: