التعليم الجامعي في المغرب ضحية للفرنكفونية

أظهر التصنيف الأخير لأفضل الجامعات في العالم بأن المغرب في ذيل القائمة مثله مثل كل الدول المسماة فرنكوفينية وعلى رأسها فرنسا التي احتلت أفضل جامعاتها الرتبة 31 في أوروبا والرتبة 129 في العالم. وليس غريبا بأن نرى أن أول جامعة مغربية "جامعة الأخوين" هي الجامعة الوحيدة غير فرنكوفونية بالمغرب، لكنها احتلت الرتبة 19 افريقيا والرتبة 25 عربيا.

الرسم التالي للتقسيم حسب الدول لأفضل 500 جامعة في العالم، يظهر فقط 8 جامعات فرنسية مقابك 27 لإسبانيا و49 لألمانيا:

 الرسم التالي للتقسيم حسب الدول لأفضل 500 جامعة في العالم، يظهر فقط 8 جامعات فرنسية مقابل 27 لإسبانيا و49 لألمانيا.

في الوقت الذي تهذر فيه الملايير في فرنسة التعليم والإدارة والإقتصاد، يزيد المغرب تراجعا في كل مؤشرات التنمية الإجتماعية والإقتصادية حتى على مستوى الدول العربية والإفريقية.

ألم يحن الوقت أن نفطن بأن اتباعنا لفرنسا لا ينفع إلا "الحاركين" إليها (المهاجرين) من أبناء شعبنا؟

ألم يحن الوقت أن نبدأ صفحة جديدة في سياستنا تضع مصلحة الوطن أولا وليست مصلحة أصدقائنا الفرنسيين؟

***
موقع التصنيف العالمي للجامعات: http://www.webometrics.info

كاتب المقال:

التعليقات

أخي أحمد جامعة الأخوين جامعة أنجلوفونية بامتياز، فهل نصبح كالمستجير من الرمضاء بالنار؟

وعلى العموم فإن التصانيف العالمية للجامعات فيها من التحيز ما لا يمكن إنكاره. (راجع هذا المقال للاستزادة)

http://languageandglobalization.blogspot.com/2009/08/blog-post.html

تحياتى اهديكم و لكل حماة لغة الضاد هذا الرابط

http://shayunbiqalbi.blogspot.com/2009/09/blog-post_5120.html