مسابقة

رسالة إلى المدونين المغاربة بالفرنسية

أكتب لكم هذه الرسالة بمناسبة انعقاد حفل تكريم الفائزين بجوائز مسابقة "مغرب بلوغ اواردس" يوم 29 يناير . و أقول في البداية، مبروك لكل الفائزين ومبروك لكم نجاحكم في تنظيم هذا الحدث وقدرتكم على جلب رعاة من الحجم الثقيل مثل القناة الثانية واتصالات المغرب ونوكيا والوزارة المعنية بالتقنيات الحديثة. أردت أن أستفيد من هذه المناسبة للتواصل مع المدونين بالفرنسية والمهتمين بالإنترنت في القطاع العام والخاص لأشرح سبب موقفي المعارض لاستعمال الفرنسية، خاصة على الإنترنت.

لا شك أنكم تعرفون قدرة الإنترنت على المساعدة في إحداث التغيير في المجتمع. لقد شاهدتم كيف استطاع الشباب التونسي استخدام الويب للتواصل فيما بينهم ومع العالم خلال ثورتهم من أجل الديمقراطية. نفس الشيء حصل في إيران ويحصل في مصر وأماكن أخرى في العالم. وتعرفون قدرة الويب في نشر المعرفة وكيف أن ويكيبيديا مثلا دمقرطت الوصول إلى مصادر المعلومات. وكيف مكن الويب كل شخص مهما كان تكوينه الأكاديمي أن ينشر كتاباته وأفكاره وصوره وأفلامه لتكون في متناول أكثر من مليارين من مستخدمي الإنترنت في العالم. أعتقد بأن نتائج ثورة الويب ستكون أكبر من ثورة اختراع آلة الطباعة. لأنه عكس الكتاب أو الجريدة الورقية، تكاليف الوصول إلى المعلومة أصبحت تؤول إلى الصفر.

و بخصوص اللغة، تعرفون بأن الإنترنت انطلق من أمريكا وباللغة الإنجليزية لكن لم يكن ليصبح ظاهرة عالمية لولا استيعابه للغات العالم. لهذا تجد كل شركات الويب الكبرى (مثل غوغل وفيس بوك) تدعم اللغة العربية التي أصبحت ضمن العشر لغات الأكثر استخداما على الانترنت.

عندنا في المغرب مايزيد عن 10 ملاين مستخدم للإنترنت وهذا الرقم يكبر كل يوم، وربما في القريب سيصبح الإنترنت في متناول الجميع كما هو الشأن بالنسبة للهاتف النقال. هذا الرقم الكبير يجعلنا نفكر في اللغة التي يتقنها مستخدمي الانترنت. لم أستطع الوصول إلى إحصائيات حول ذلك ، لكن قمت بعملية حسابية بسيطة، قسمت 10 ملايين مستخدم للانترنت على عدد خريجي البكالوريا في السنة الماضية (حوالي 180 ألف) فكانت النتيجة 125 ، أي يلزمنا 125 سنة لتخريج 10 ملايين شخص. إذن فعكس ما يوهمه البعض فإن أغلب مستخدمي الانترنت لم يكملو دراستهم الثانوية ولا يتقنون الفرنسية. نعم، يمكن لكثير من المغاربة متابعة فيلم أمريكي مدبلج باللغة الفرنسية، لكنه يصعب عليهم إستخدام هذه اللغة في انشاء مدونات مثلا أو في الاستفادة من مواقع الشركات والإدارات التي لا تستخدم إلا الفرنسية.

إنه شىء مخجل أن يكون موقع إدارة عمومية ممول من أموال دافعي الضرائب أو موقع شركة تجني أرباحا طائلة من زبنائها يسخدمون لغة لا تفهما الأغلبية. كما أنه شيء مخجل أن يناقش مغربي قضايا مصيرية تهم الجميع بلغة لا تفهمها إلا الأقلية. لهذا أدعوكم أن تنظروا خارج ناديكم الخاص، لتكتشفوا بأن الإنترنت لم يعد خاصا بالنخبة المتعلمة فقط وبإن من واجبكم جميعا، أنتم المحظوظون الذين استطاعوا إكمال دراستهم بأموال الشعب، أن تساهموا في مشاركة معارفكم معه كل حسب تخصصه.

كفاكم انغلاقا واللي ماقادش على الفصحى يكتب بالدارجة!

التصنيفات:

كاتب المقال:

بداية الترشيح في مسابقة أرابيسك لاختيار أفضل المدونات العربية

مسابقة أرابيسك لأفضل المدونات العربيةفتح باب الترشح لمسابقة أرابيسك لأفضل المدونات العربية لعام 2011 وسيستمر إلى غاية 15 فبراير.

سيتم التنافس هذه السنة بين المدونات ضمن أربع فئات: أفضل مدونة شخصية، أفضل مدونة إخبارية، أفضل مدونة متخصصة، أفضل مدونة ترفيهية. حيث خصصنا جائزتين في كل فئة: جائزة الجمهور وجائزة لجنة التحكيم.

رشح مدونتك الآن في موقع المسابقة

التصنيفات:

كاتب المقال:

جوائز إذاعة هولندا العالمية للمعلقين بالعربية

جوائز إذاعة هولنداتنظم إذاعة هولندا العالمية و مغرب بلوغ اواردس (Maghreb Blog Awards) مسابقة فريدة باللغة العربية. تعتبر هذه المسابقة فرصة لمستعملي أنترنت المغاربة للفوز بجوائز قيمة و المشاركة في نقاشات بناءة.

تم إنشاء فضاء خاص لهذا الغرض على الموقع الإلكتروني الرسمي لمغرب بلوغ اواردس قصد طرح كل أسبوع لسؤال مقتبس من المقالات المنشورة على البوابة الإلكترونية لإذاعة هولندا العالمية. المسابقة سهلة و مفتوحة أمام كل المغاربة إذ يكفي نشر تعليق أو الرد على تعليق آخر للمشاركة. و سيختار فريق إذاعة هولندا العالمية نهاية كل أسبوع مشارك واحد للحصول على جائزته. الجائزة عبارة عن أيبود تاتتش (iPod Touch).

للمزيد من المعلومات والمشاركة، زوروا الموقع التالي: www.marocblogawards.com/ar/rnw

وبالمناسبة، فلقد انطلقت المرحلة الثانية من التصويت لإختيار أفضل المدونات المغربية (بالإضافة لمواقع أخرى) وتضم قائمة المترشحين بعض المدونين باللغة العربية أدعوكم لمساندتهم. موقع المسابقة هو: www.marocblogawards.com/ar/vote2

التصنيفات:

كاتب المقال:

إنتهاء مسابقة أرابيسك لعام 2009

انتهت مسابقة أرابيسك لأفضل المدونات العربية لسنة 2009 بتتويج ثلاث مدونات، من بينها واحد مغربية (نبراس الشباب).

المدونات الفائزة:
* عالم التقنية (أفضل مدونة متخصصة) - تغطي المدونة الاخبار التقنية خصوصا المتعلقه بالويب 2.0، وايضا يوجد في المدونة الكثير من الدروس.
* نبراس الشباب (ثاني أفضل مدونة متخصصة) - مدونة جماعية هدفها إيصال صوت المواطن البسيط واستضافة الشباب المتميز للتعريف بمواهبهم وتشجيعهم.
* مدونة أسامة (أفضل مدونة شخصية) - هي مدونة شخصية اجتماعية فوتوغرافية ساخرة. للمدون الإماراتي أسامة الزبيدي.

مبروك للفائزيين ولمنظم المسابقة محمد الساحلي (احجيوج) الذي استطاع أن يجلب اهتماما كبيرا بالمسابقة في دورتها الأولى.

التصنيفات:

كاتب المقال:

مسابقة جيران للكتابة الابداعية

تنظم مدونات جيران مسابقة للكتابة الابداعية عن "الريادة في الاعمال". للمشاركة يجب الكتابة في أحد الموضوعين التاليين:

الموضوع الاول: "الريادي هو الشخص المبدع الذي لا يخاف ان يخرج عن المألوف والمغامرة في سبيل تحقيق هدف وغاية نبيلة غالبا ما تكون مرتبطة ببناء مشروع ريادي". اكتب عن تجربة ريادية خضتها او عن شخصية ريادية تعرفها عن قرب.

الموضوع الثاني: اقترنت الريادة بشكل ملحوظ بعالم الاعمال خاصة بعد الثورة التكنولوجية التي اجتاحت العالم منذ اكثر من عقد من الزمن. اكتب مقال عن حال الريادة في العالم العربي وما هي سبل النهوض بها حسب رأيك.

كاتب المقال:

إنطلاق مسابقة أرابيسك لإختيار أفضل المدونات العربية

أرابيسك a> هي مسابقة سنوية لاختيار أفضل المدونات العربية المكتوبة بالعربية، ينظمها ويشرف عليها المدون المحترف والمستشار في الإعلام الاجتماعي، محمد سعيد احجيوج .

أرابيسك

أهداف المسابقة تتجلى، دون الحصر، في تنمية روح الإبداع لدى المدونين العرب، تشجيع الشباب على التدوين وإثراء المحتوى العربي على الإنترنت.

ستركز المسابقة في دورتها الأولى على المدونات المتخصصة، بتخصيص جائزتين للمدونات المتخصصة (جائزة أفضل مدونة متخصصة وجائزة ثاني أفضل مدونة متخصصة) مقابل جائزة واحدة للمدونات العامة (جائزة أفضل مدونة شخصية).

مراحل المسابقة

تبدأ المسابقة يوم 1 أغسطس 2009، باستقبال ترشيحات المدونين لفروع المسابقة. مرحلة الترشيحات ستمتد حتى يوم 31 أغسطس، وخلالها ستتم عملية الفرز الأولية لاستبعاد المدونات التي لا تتوافق مع شروط المسابقة.

المرحلة الثانية ستستمر من 1 إلى 15 سبتمبر، وسيتم خلالها تقييم المدونات المرشحة من طرف لجنة التحكيم، وسيقوم كل محكم بمراجعة المدونات وتقييمها وفق معايير تهم أساسا جودة وأصالة المحتوى.

بعد عملية التقييم من لجنة التحكيم، سيتم ترتيب المدونات حسب النقاط المحصل عليها، ليتم تأهل عشر مدونات فقط من كل فرع إلى المرحلة النهائية، وهي مرحلة التصويت من طرف الجمهور. ستبدأ هذه المرحلة يوم 16 سبتمبر وستنتهي يوم 30 من نفس الشهر.

ثم أخيرا، سيتم الإعلان عن الفائزين يوم 1 أكتوبر 2009، حسب عدد الأصوات المحصل عليها من الجمهور.

رشح مدونتك الآن!

التصنيفات:

كاتب المقال:

Subscribe to RSS - مسابقة