هشــــــام اعبـــابو

مـــــــاء جعل منه كل شيء ميت..

ماء ليس كباقي المياه, ماء صافي في مظهره, لكنه ليس كباقي إخوانه الأخرين, ماء ليس كباقي المياه العذبة, ماء لم يجعل منه كل شيء حي, بل العكس ماء كالمهل يشوي اللحم و الوجوه ماء كالمهل إنه ماء النار أو كما يسمى بالمغرب الماء القاطع لأنه يستطيع قطع حتى الأعضاء و أكلها أكلا تاما
ماء ليس له من المياه سوى الاسم, ماء لا يقل خطورة عن أفتك الأسلحة المعروفة, ماء هو سلاح خبيث يمكن شراؤه بسهولة و بأقرب محل, سلاح لا يحتاج لرخصة, سلاح لا حاجة لعقد صفقة عسكرية أو دبلوماسية للحصول عليه, أو شبكة إجرامية لتهريبه, سلاح لم تؤسس منظمة أو قوانين لتقنين الحصول عليه, سلاح استطاع الإفلات من كل قانون أو مشروع قانون خاصة ببلداننا العربية.
ماء النار ماء كيميائي شديد الخطورة, يستعمل عادة في أعمال التنظيف في المعامل و حتى في البيوت لإزالة الأوساخ الأكثر عنادا و حتى لإزالة و إذابة بعض المواد الصناعية كالجبس و الأحجار الكلسية و حتى الصدئ ..
ماء كنت قد سمعت عنه, سمعته ليست جيدة و طيبة بل العكس سمعة لا تقل سوءا عن السوء نفسه,كما كانت لي منه دائما مخاوف لخطورة مكوناته الكيميائية و التي أتبث هذا الماء خطورتها و إجرامها
خطورة تأكدت لدي بالصوت و الصورة من خلال مشاهدتي لشريط وثائقي على إحدى القنوات العربية,شريط كان بطله و رمز الشر فيه ماء النار و ضحاياه فتيات و نساء من البنغلاديش بآسيا ,فتيات في زهرة شبابهم جميلات كالزهور الأسيوية

مشاركات القراء:

Subscribe to RSS - هشــــــام اعبـــابو