سبتة

نشطاء يطلقون مبادرة للدفاع عن العربية السبتاوية

سبتة أسس مجموعة من النشطاء من أصل مغربي في مدينة سبتة التابعة للحكم الإسباني منظمة للدفاع عن اللغة العربية باسم "العربية السبتاوية".

وحسب مراسل جريدة الصحراء المغربية في تطوان عبد السلام أندلوسي، فأن المبادرة جاءت ردا على تقرير أعده وزير الدولة للتعاون الإقليمي في المجلس الأوروبي، اعتبر فيه العربية مجرد لغة يتداولها المهاجرون، والوافدون إلى المدينة المحتلة، من المدن المغربية المجاورة.

وأطلقت الجمعية مدونة لها باللغة الإسبانية تحمل نفس الإسم وتهدف إلى أن تكون مرجعا لمعرفة المزيد من المعطيات التاريخية حول سبتة العربية، وحماية اللغة العربية بسبتة من التشويه، الذي بدأ يعتريها، جراء التداخل الحاصل لسكان الثغر المحتل مع لغات ولهجات أخرى، كالقشتالية، والإسبانية، والكتالانية.

واختار المشرفون على الموقع شعارا من مقولة للفيلسوف الألماني، جورج فان همبولت، يقول "لغة أهل البلدة هي روحها، وروح أهل البلدة هي لغتها".

الجريدة لم تنشر عنوان مدونة "العربية السبتاوية"، لكنني بحثت عنه وهو كالتالي: (باللغة الإسبانية)

http://arabeceuti.blogspot.com

التصنيفات:

كاتب المقال:

Subscribe to RSS - سبتة