التدوين

تساؤلات أمريكية حول تهميش المدونات العربية

كتبت لي الطالبة الأمريكية التي تجري بحثا حول التدوين بالمغرب مايلي:

I read your post and I thought your commentary about the Arabic-speaking blogs being marginalized was very interesting. There does seem to be a lot more blogs in Arabic than in French but in the Maroc Blog Awards there is only one category for blogs in Arabic blogs (interestingly enough they have the same type of category for Spanish-speaking blogs and there seems to be very few of these). Why do you think this is? Is there another award program for the Arabic blogs?

ترجمة: قرأت تدوينتك [إلى المدونين المغاربة: الرجاء المشاركة في دراسة حول التدوين] وأعتقد بأن تعليقك حول تهميش المدونات الناطقة بالعربية كان مثيرا للاهتمام. يظهر بأن المدونات المغربية بالعربية هي أكثر بكثير من تلك التي بالفرنسية، لكن في "جوائز المدونات المغربية"، كانت هناك فئة واحدة للمدونات العربية (والمثير للإستغراب أن تصنيفها كان مثل تصنيف المدونات الناطقة باللغة الإسبانية التي يظهر أنها قليلة جدا). ما هو سبب ذلك في رأيك؟ وهل هناك برنامج للجوائزخاص بالمدونات العربية؟

أرجوكم المساعدة في الإجابة على هذه التساؤلات للأنني لا أدري كيف جرت تلك المسابقة. لقد سبق لي أن علّقت حول نسخة السنة الماضية في مقال تحت عنوان "مدوناتنا صنعت في فرنسا" و قام المنظمون فيما بعد بترجمة موقعهم إلى اللغة العربية، لكن يظهر بأن ذلك لم يكن كافيا لتقوية مشاركة المدونات العربية في المنافسة.

كاتب المقال:

مواقع عربية جديدة

موقع لاليفا: مجلة إلكترونية يرتكز مضمونها بالأساس على نصوص و فيديوهات مترجمة من لغات أخرى إلى اللغة العربية. يقوم فريق العمل الساهر على هذا الموقع يوميا بإنتقاء مقالات وتقارير و فيديوهات صادرة بلغات أجنبية ليتم بعد ذلك ترجمتها وتقديمها للقارئ العربي. والباب مفتوح على مصراعيه لكل من تحذوه الرغبة في ترجمة نص أو شريط فيديو يرى بأنه سيعود بالنفع على القارئ العربي.
***
نشرة المدونات العربية: تجمع لكم أهم ما يكتب في عالم المدونات العربية؛ سنقدم ثلاث نشرات اسبوعيا؛ نشرة خاصة بما يكتب في المغرب العربي؛ نشرة خاصة بالمدونات المصرية؛ ونشرة تهتم بما يكتب في الشرق العربي عموما؛ و ستهتم نشراتنا مبدئيا بالمدونات التي تكتب بالعربية الفصحى او العامية على ان يتم تخصيص مدونة أخرى تهتم بما يكتب بالفرنسية او الانقليزية في وقت لاحق.

كاتب المقال:

إلى المدونين المغاربة: الرجاء المشاركة في دراسة حول التدوين

الرابط التالي يضم إسبيان خاص بالمدونين المغاربة، أنجزته طالبة "مغربية" في الولايات المتحدة في إطار دراسة أكاديمية للتعرف على خاصيات التدوين المغربي وعلاقته بمحيطه الإجتماعي والسياسي:

http://www.surveygizmo.com/s/91515/blogoma-research

***
تحديث (11 أبريل 2009):
قمت بالإتصال بصاحبة البحث عبر بريدها الموجود في صفحة الإستبيان، وهي بالمناسبة ليست مغربية كما كنت أعتقد. وأرسلت لي رابطا لحوار أجراه معها موقع أصوات عالمية عرفت فيه بنفسها والدراسة التي تقوم بها. مما جاء في ذلك الحوار:

الطالبة "ريبيكا روبينسون" تحضر لأطروحه الماجستير في جامعة أريزونا حول موضوع المدونات المغربية. بدأ اهتمامها بالمغرب عندما كانت تدرس في مستوى الباكالوريوس في شعبة العلاقات الدولية وتخصصت في دراسة الشرق الأوسط. وكانت ريبيكا قد زارت المغرب السنة الماضية عندما قامت ببحث ميداني حول أسباب صعود حزب العدالة والتنمية في المشهد السياسي المغربي.

لازلت أشجع الجميع على المشاركة، على الأقل من أجل إسماع صوت المدونات المكتوبة بالعربية لأنها غالبا ماتكون مهمشة عند الحديث عن التدوين في المغرب.

التصنيفات:

كاتب المقال:

دون من أجل قضية!

دون من أجل قضية
دون من أجل قضية! دليل من تأليف الناشطة الأمريكية ماري جويس ونقله للعربية المدون المصري عمر مجدي. يقدم الدليل نصائح حول كيفية أستخدام نشطاء الأنترنت للمدونات كأداة دفاع عن قضية عادلة. فالتدوين، إلى جانب مجانيته، قادر على خلق فضاء على الأنترنت صالح لنشر معلومات و نتظيم حملات دعائية هدفها التأثير على صانعي القرار.

و يهدف الدليل، عبر الأمثلة و النصائح العملية التي يحتويها، إلى إلهام و إعلام نشطاء الشبكة و إرشادهم إلى أنجع الطرق لاستعمال التدوين الملتزم. و ينقسم إلى خمسة أجزاء:

- الأسئلة الشائعة حول ماهية التدوين من أجل قضية

- الخطوات الرئيسية الخمس من أجل إنشاء مدونة ناجحة.

- إنشاء مدونة في أربع خطوات.

- كيف تجعل من مدونتك مركزا حيويا للنشطاء المتطوعين.

- نصائح من أجل حماية هوية المدونين.

يمكنكم تحميل الدليل عبر الضغط على هذا الرابط

(عن عن سعيد بن جبلي و مدونة فكرة)

التصنيفات:

كاتب المقال:

التدوينة البيضاء ضد حجب المدونات

يوم التّدوينةالبيضاء
مدونة ضد الحجب:
التدوينة البيضاء اصبحت للاسف تقليدا سنويا للمدونات التونسية نظرا للحجب المتواصل الذي عانت ولا زالت تعاني منه المدونات التونسية؛ حجب يطال كل مدونة تتخطى الخط الأحمر المرسوم في اذهان "عمال" الرقابة (وافضل هنا لفظة عامل رقابة على لفظة عون رقابة لاني لا أرى في مهمتهم هذه عونا او مصلحة تذكر).

فضاء التدوين خلق ليكون مجالا للتعبير الحر نجح الشباب التونسي كغيره من الشباب العربي في السيطرة على تقنياته و خلق بذلك لنفسه فضاء موازيا للتعبير لم يعد مظطرا فيه للعبور عبر القنوات الاعلامية التقليدية؛ فبرزت بذلك لغة جديدة تعبر عن هموم الشباب و مشاكله و اصبحت لما تتميز به من عفوية و صدق تجلب جمهورا سئم اللغة الخشبية السائدة في الخطاب الاعلامي الرسمي؛ نجاح المدونات العربية ما كان ليمر دون عقاب في بلاد لا يسمح فيها بحرية الرأي الا في الرياضة و الفن؛ فكان الحجب المتواصل للمدونات و المواقع؛ بل وصل الأمر الى السجن و الاختطاف كما حصل مع مدونين في مصر و السعودية و المغرب.

لذا ادعو هنا كل المدونات العربية الى مشاركتنا في هذه الحملة السلمية للتنديد بالحجب و المضايقات التي يتعرض لها المدونون في كل البلاد العربية؛ يمكنكم المشاركة في الحملة بوضع احدى شعارات الحملة و تسجيل تضامنكم معنا في مدونة ضد الحجب حتى نتمكن من احصاء عدد المشاركين و شكرا لكم مسبقا.

التصنيفات:

كاتب المقال:

يوم المدونات بمدينة طنجة

ينظم مجموعة من المدونين المغاربة وطلبة المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير (ENCG) بمدينة طنجة النسخة الثالثة ل"يوم المدونة" (Blog Day 2008) وذلك يوم السبت 3 ماي انطلاقا من الساعة العاشرة صباحا.

ستقدم خلال هذا اليوم مجموعة من المحاضرات تخص التعريف بالتدوين، وكيفية الإستفادة منه من قبل الأفراد والمؤسسات.

لمزيد من المعلومات الإتصال بعثمان على البريد boumaalif@gmail.com أو الهاتف (074-13-11-29)

لتأكيد الحضور، الإتصال بالبريد: blogday@d3strategy.com

الدعوة عامة.

التصنيفات:

كاتب المقال:

لماذا ندون بالعربية؟ (للمهندسين أيضا)

التدوين بالعربية لا يجب أن يكون حكرا على خريجي الشعب الأدبية والدراسات الإسلامية والحقوق. فجل الذين أنهوا التعليم العالي في المغرب درسوا العربية على الأقل لمدة 12 سنة وبإمكانهم الكتابة الجيدة بها. لكن الكثير منهم عندما يبدأ التدوين يخشى استخدام العربية ولا يرى ضرورة لهذه المغامرة.

ولتشجيع هذه الفئة، على تجربة التدوين بالعربية، أنقل لكم ما كتبه عدنان العيادي (مهندس في الإعلاميات) في مقدمة مدونته الجديدة:

شغفني الكتاب منذ الصغر، وأحببت العربية وآمنت بأهمية الكتابة مبكرا، ولأني اخترت تخصصا دراسيا علميا يقطع مع العربية في الباكالوريا، ولأن الواقع المهني الذي عشته وأعيشه مفرنس بالكامل، فقد دخلت عالم التدوين لأرغم نفسي فيه على الكتابة وبالعربية، ولأعرض بعض أفكاري وآرائي معتمدا على قراءتي الشخصية لبعض ما عاشه ويعيشه هذا المواطن المغربي.


لماذا الإنتظار؟ أنشأ مدونتك الآن على أحد مواقع الإستضافة المجانية التي تدعم العربية وأخبرنا عنها لإضافتها في مجمع "مدونات مغربية":

WordPress - Blogger - تدوين نت - مكتوب

في حاجة إلى لوحة مفاتيح عربية؟ جرب هذه الطريقة السهلة

التصنيفات:

كاتب المقال:

اسبوع اكتشاف التقنية للشباب والفتيات

اسبوع الفلّـه اسبوع الفلّـه ، هو احتفال بالتقنية التي تحب أن تستخدمها في حياتك اليومية والذي يشمل لعب ألعاب الفيديو ، المحادثة على الويب ، الاستماع الى الصوتيات وغيرها الكثير .

خلال اسبوع الفلّـه ندعوك لإكتشاف التكنولوجيا و تجربة شيئ جديد ، حاول سؤال من تعرف عن الخدمات التي يمكن ان تستفيد منها أو إبدأ بتجربة قائمة من 30 فكرة للاحتفال . اسبوع الفلّـه 2008 سيأخذ من 5-11 ابريل موعداً له.

30 طريقة للاحتفال في هذا الاسبوع :

  1. ابدأ بتجميع روابطك المفضلة وتنظيمها على del.icio.us .
  2. أنشئ حسابك على Flickr ، وشارك صورك مع الأخرين .
  3. انشئ قاعدة بيانات للاشياء التي ترغب في ترتيبها ( ببرنامج الأكسس مثلاً ) .
  4. خذ دورة في التصوير الرقمي أو التصميم الحاسوبي .
  5. تعلّم استخدام برنامج جديد عليك .
  6. ابحث عن السيرة الذاتية الصحيحة لفنانك/منشدك المفضل .

كاتب المقال:

إشارة إلى "بلا فرنسية" في جريدة الشرق الأوسط

جريدة الشرق الأوسطنشرت جريدة الشرق الأوسط يوم الخميس 27 مارس 2008 مقالا حول التدوين بالمغرب كتبه مراسلها في الرباط سامي المودني بعنوان "شباب مغاربة يختارون التعبير عن أنفسهم بطريقتهم الخاصة". جاء في المقال:

... وبالإضافة إلى المدونات العامة أو المختلطة التي ينشر أصحابها مواد متنوعة، وتتناول كل المواضيع والقضايا، ظهرت مجموعة من المدونات بالمغرب يمكن وصفها بـ «المدونات المتخصصة»، التي تبرز إيجابياتها، رغم قلة عددها، في الدفاع عن قضية معينة، إذ تتخصص في الكتابة عن موضوع محدد، لكنها في المقابل تستهدف فئة محددة دون غيرها.

وتدخل في هذا الإطار مدونة «بلا فرنسية» التي رفعت شعار «خاطبني بلغتي يا ابن بلدي»، ومن خلال العنوان يتضح أنها تهدف إلى محاربة الفرنكفونية بالمغرب، يعرفها صاحبها أحمد، الذي يرفض الكشف عن اسمه الحقيقي، في تصريح لأحد المواقع الإلكترونية أنها مبادرة مشتركة بين مجموعة من الكتاب والمدونين المغاربة، تهتم بموضوع الدفاع عن الاستقلال الثقافي، قضايا اللغة، الثقافة والهوية.

كاتب المقال:

ماهي الخلاصات ولماذا يجب استعمالها؟

 الخلاصاتباختصار شديد، الخلاصات (تسمى أيضا التلقيمات) هي وسيلة للتوصل بجديد المواقع والمدونات دون الحاجة إلى زيارتها.

هناك عدة طرق للإستفادة من هذه التقنية، منها:

* متصفحات الويب الجديدة (FireFox, Internet Explorer 7)،

* برامج قراءة الأخبار(Google Reader

* وبوابات الويب الشهيرة التي تقدم خدمة الصفحة المخصصة (my.yahoo.com ، iGoogle.com ، live.com )

كل هذه الوسائل تقوم بطريقة تلقائية بتفقد كل المواقع أو المدونات التي تشترك فيها وتخبرك بجديدها. ليست كل المواقع تقدم خدمة الخلاصات، لكن جل المدونات تدعمها.

طريقة الإستخدام بسيطة للغاية. فمثلا، للإشتراك في خلاصات موقع بلا فرنسية:

* إضغط على رمز الخلاصات البرتقالي في العمود الأيمن
* أو أضف الرابط التالي إلى صفحتك المخصصة أو قارئك المفضل: http://feeds.feedburner.com/blafrancia

أر إس إس (RSS) هي أشهر المعايير المستعملة في إيصال الخلاصات إلى جانب أتوم (Atom)، لكن جل البرامج القارءة للخلاصات تستطيع فهم المعيارين.

كاتب المقال:

الصفحات

Subscribe to RSS - التدوين