عدنان العيادي

ولكنها لغة القرآن بقلم الدكتور محمد يسف

يخطئ خطأ كبيرا من يظن أن اللغة العربية هي لغة العرب وحدهم، بل هي لغة المسلمين على اختلاف أجناسهم وألسنتهم وألوانهم، وحق العربي فيها ليس أكثر من حق الفارسي، والتركي، والمغربي، والأندلسي، والهندي، وكل من كان الإسلام دينه، والقرآن كتابه. هي لغة العرب والعجم، هي لسان رسول الله صلى الله عليه وسلم

ولأنها لغة المسلمين: عجما وعربا، نالت عنايتهم كلهم، على تفاوت بينهم في ذلك. ولم يكن نصيب غير العرب من المسلمين بأقل من نصيب العرب، فالأعاجم هم من طور هذه اللغة؛ فقعدوا قواعدها، وأصلوا أصولها، وأنشأوا حولها منظومة من المعارف والفنون والعلوم، من نحو، وصرف، وبلاغة، وبيان، وبديع، وغيرها... وهم إن فعلوا ذلك فإنما كان قصدهم منه خدمة الدين بخدمة لغة الدين، التي هي العربية، والتي لا يمكن فهم نصوصه، الفهم الصحيح، إلا بالتمكن من اللغة التي نزل بها الوحي. فكل أمة دانت بالإسلام من غير أهل جزيرة العرب، كانت بين خيارين:

فإما أن تدين بالإسلام، ثم لا تلبث أن تطرح ماضيها كله من لغة ودين، ثم تتخذ العربية لغتها والإسلام دينها، وتخالط حملة هذا الدين، وتمازجهم حتى تختفي كل مظاهر الجنس أو أكثره، إلا بقايا تلوح كباقي الوشم في ظاهر اليد، وهو ما حدث في العراق، والشام، ومصر، وبلاد المغرب والأندلس.

وإما أن تدين بالإسلام، وتعد العربية لغتها الأولى، وتحتفظ بشيء من لغتها، وهو ما حدث في فارس، والهند، وبعض قبائل الترك والأكراد، وفي كل مكان تعالى فيه نداء المؤذن: "الله أكبر".

الفصحى لسان الشريعة:

القرآن الكريم، كلام الله المنزل على رسوله صلى الله عليه وسلم، كما هو وكما وصل إلينا بالتواتر، والتوارث، الذي منع عن أي لفظ فيه أن يدخله تغيير أو تبديل، مرتبط أشد الارتباط، ليس فقط بعقائد المسلم وعباداته، بل بتشريعه واقتصاده، وعلمه، وفلسفته، وجهاده، وتفاصيل حياته اليومية، وبخطرات نفسه، ولمحات تفكيره، وآداب معاشرته لأصدقائه، وأهل بيته، وولده، وعشيرته، فلا يكاد يوجد شيء في حياة الإنسان المسلم إلا وله في القرآن هدي هو نص، أو هو استنباط من النص.

التصنيفات:

كاتب المقال:

قصيدة "تحيـة المغـرب" للراحل الدكتور عبد الكريم اليافي

نشرت الجمعية المغربية لقدماء سوريا بنشرتها التواصلية الإلكترونية عدد 27 أكتوبر 2008 قصيدة "تحية المغرب" للراحل الدكتور عبد الكريم اليافي والتي يتغنى فيها بالمغرب وشعبه وعمقه الحضاري العربي والأمازيغي الأصيل، متطلعا إلى مستقبل أفضل من حاضر الوهن الذي نعيشه.
وقد نشر بالعدد نفسه تعريف بالراحل، ننقل هنا القصيدة بعد نقل التعريف:

العلامة عبد الكريم اليافي :

نعت وزارة الثقافة واتحاد الكتاب العرب ، صباح يوم السبت 11 اكتوبر 2008 ، المفكر والعلامة الدكتور عبد الكريم اليافي ، الذي توفي في دمشق عن عمر ناهز89 عاماً قضاها في البحث والتدريس والإبداع . وقد ساهم المرحوم بقسط وافر في تعليم وتكوين الرعيل الأول من الطلاب المغاربة الذين شدوا الرحال إلى سورية للدراسة منذ خمسينيات القرن الماضي .

ولد العلامة والمفكر والأديب الموسوعي عبد الكريم اليافي في مدينة حمص سنة 1919 وتلقى تعليمه على أيدي أئمتها في القرآن والحديث واللغة ، ونال الثانوية العامة فرع الرياضيات ، ثم التحق بكلية الطب في جامعة دمشق ، لكنه لم يتابع الدراسة فيها بسبب إيفاده ضمن بعثة لدراسة العلوم الطبيعية في فرنسا ، حيث نال الإجازة في العلوم الرياضية والطبيعية عام 1940 ، وإجازة الأداب عام1941 ، ودكتوراه في الفلسفة عام 1945.

التصنيفات:

كاتب المقال:

أزمة الكتاب المدرسي في المغرب

بقلم عبد الله أنحاس، نقلا عن جريدة المساء
ما هو التعليم؟ إنه مجموعة من المعارف التي يتولى المدرس نقلها إلى تلامذته أو طلابه، والتي تختلف صعودا وهبوطا باختلاف المستويات الدراسية. وإذا ما غضضنا البصر مؤقتا عن مهارات المدرس في التدريس، فإن الثقل كله يميل إلى محتوى هذه المعارف التي تسهر على تنظيمها الوزارة الوصية، والتي تتخذ في الغالب شكل ما درجنا على تسميته بالكتاب المدرسي.
ويعتبر الكتاب المدرسي من الوسائل البيداغوجية التي لا غنى عنها في العملية التعليمية، والتي مافتئ الاهتمام بها يزداد يوما بعد يوم، وذلك تماشيا مع التطور المطرد في ميدان علوم التربية والنفس والديداكتيك. ناهيك عن الطفرة النوعية التي تعرفها صناعة الكتاب.

التصنيفات:

كاتب المقال:

جمعية قدماء طلبة سوريا تصدر بيانا ختاما لندوة علمية حول العربية

أصدرت الجمعية المغربية لقدماء طلبة سوريا بيانا ختاميا عقب ندوة علمية نظمتها بتاريخ 15 نونبر 2008، التي اعتبرتها الجمعية لقاء افتتاحيا لمنتدى اللغة العربية التي عزمت على جعله سلسلة مستمرة من الندوات العلمية.

البيان اعتبر وضعية اللغة العربية بالمغرب منكرا يجب تغييره، ودعا
إلى عدة إجراءات من شأنها إعادة المكانة اللائقة للعربية في المغرب، ثم ختم بالتأكيد على ضرورة توفر إرادة سياسية حقيقية لتحقيق هذا الهدف.

نص البيان:

منتدى اللغة العربية
اللقاء الأول

البيان الختامي

أخذت الجمعية المغربية لقدماء طلبة سورية على عاتقها مبادرة فتح ندوة علمية دائمة تحت اسم " منتدى اللغة العربية " ، وهي ندوة تتكون من عدة لقاءات موضوعاتية يخصص كل منها لجانب من جوانب قضية اللغة العربية بالمغرب .

وكانت الغاية من اتخاذ هذه المبادرة هي تأكيد الأهمية القصوى التي تتبوؤها اللغة العربية ، والمكانة التي تستحقها كمرتكز للعقيدة والعلم والفكر والثقافة في بلادنا.

التصنيفات:

كاتب المقال:

Subscribe to RSS - عدنان العيادي